مسابقة مقال الطلاب

أهلاً وسهلاً بكم على صفحتنا الخاصة لمسابقة مقال الطلاب!

منذ بدايتها تشجع المسابقة أصوات جديدة للكتابة حول مواضيع متعددة تهم منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تندرج في مجالات عملنا.

 

مسابقة لكتابة مقال من قبل الطلاب في عام 2021 - دعوة للكتابة

كيف يمكن للناشطين أن ينهضوا بالإصلاحات البيئية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على نحو أفضل؟

يشهد الاهتمام بالنشاط البيئي تصاعداً ملحوظاً في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، لا سيما في ظل تزايد آثار التحديات البيئية على الصحة العامة وسبل العيش. وبالرغم من ذلك، لا تزال جهود التعبئة حول القضايا البيئية ذات أهمية ثانوية مقارنةً بمناطق أخرى من دول العالم، وايضا بالقضايا الأخرى التي تواجهها المنطقة. لذا، كيف يمكن للناشطين، من خلال التركيز على حالة دولة واحدة، أو على قضية بيئية محددة ذات أهمية بالغة في إحدى دول المنطقة، دفع عجلة التغيير من أجل تحقيق نتائج بيئية أفضل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا؟

من خلال كتابة مقال حول السياسات العامة  يتكون من 1,500 كلمة تقريباً، ندعوكم إلى عرض آرائكم حول أفضل السبل التي يمكن من خلالها للنشطاء النهوض بالإصلاحات البيئية بشأن هذه القضية و بالبلد الذي حددتموه. يرجى الرجوع إلى الإرشادات الخاصة بطريقة كتابة المقال الواردة أدناه، والتي يجب وضعها في الاعتبار لكتابة مقال متماسك ومقنع.

أخر موعد لتقديم المقالات هو 15 أيار/مايو 2021، ويجب إرسالها إلى البريد الإلكتروني التالي: contact@arab-reform.net مع كتابة "مسابقة مقال الطلاب" كعنوان للرسالة.

الجائزة

سوف تُقيَّم المقالات من قبل لجنة، بناءً على معايير تماسك الحجج المذكورة ومدى صلتها بالسؤال المطروح. وسيُنشر المقال الفائز باللغات الإنجليزية والعربية والفرنسية على موقع مبادرة الإصلاح العربي، بالإضافة إلى تلقي الفائز(ة) جائزة بقيمة 500 دولار.

شروط التقدم

يحق لأي شخص مسجل حالياً في برنامج للدراسات الجامعية أو الدراسات العليا أن يشارك في المسابقة. ويمكن تقديم المقال باللغة الإنجليزية أو العربية أو الفرنسية. ويجب أن تتم صياغة المقال بطريقة " مقال رأي" يركز على السياسات العامة (انظر أدناه).

الإرشادات الخاصة بطريقة كتابة المقال

تهدف المقالات التي تركز على السياسات العامة إلى تقديم رؤية واضحة للخطوات الملموسة التي ينبغي اتخاذها في سبيل معالجة مشكلة محددة. ونظراً إلى قصر حجم هذا النوع من المقالات، ينبغي تفادي استخدام العبارات المنمقة والكلمات المزخرفة، وكذلك ينبغي الاكتفاء بتقديم سياق موجز للحالة التي تناقشها.

نتطلع لاستقبال مقالات تركز على السياسات العامة، تتناول موضوعاً أو مشكلة محددة للغاية، لا سيما حالة قائمة بالفعل يمكن تحليلها. من شأن أفضل المقالات أن يتضمن تحليلاً عميقاً لإحدى القضايا البيئية، علاوة على مناقشة جيدة للتوصيات والسبل التي قد يتبناها الناشطين لإحراز تقدم في معالجة هذه القضية (أو البدء بمعالجتها). ويجب على المؤلفين استخدام جمل قصيرة، وتجنب المصطلحات العلمية المُعقدة والعبارات التقنية، والتركيز على كتابة حجة واضحة ومقنعة.

عناصر المقال الذي يركز على السياسات العامة يتضمن ما يلي:

  • المُقدمة، تلّخص بإيجاز المشكلة والخلاصة أو التوصيات. يجب ألا يتجاوز طول المُقدمة فقرة أو فقرتين. المقدمة الممتازة هي التي تدخل مباشرةً في صميم المشكلة وتلخص التوصيات أو الهدف الرئيسي الذي يتناوله المقال.
  • نص المقال - المتن، وفيه يُقدم المؤلف الدليل على الحجة التي يطرحها، استناداً إلى الوقائع المستندة الى الدراسة. لا تستخدم الحواشي؛ يُفضل استخدام الروابط التشعبية. وتضمين الإحالة إلى المصدر في النص نفسه.
  • التوصيات المتعلقة بالسياسات العامة، يجب أن تكون دقيقة وواقعية ويُمكن تطبيقها. يرجى تقديم مقترحات حول السبل الكفيلة بمعالجة القضية/المشكلة التي حددتها. ومن الأفضل تقديم أمثلة لدعم هذه المقترحات.
  • لا تتردد في إبداء رأيك او وجهة نظرك الشخصية، واستخدام التشبيهات أو الحكايات أو الأمثلة الفريدة لتوضيحها، وإضفاء أسلوب شيق على مقالتك.

لمحة عامة حول مبادرة الإصلاح العربي

مبادرة الإصلاح العربي هي مؤسّسة بحثية رائدة للبحوث الفكرية المستقلة، تقوم بالشراكة مع خبراء من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وخارجها، باقتراح برامج واقعية منبثقة عن المنطقة من أجل تحقيق التغيير الديمقراطي والعدالة الاجتماعية في البلدان العربية. تقوم المبادرة بإجراء تحليلات سياسية وأبحاث ميدانية، وتقدم منبراً للأصوات المتميّزة، وتلتزم في عملها مبادئ الحرية والتعددية والمساواة بين الجنسين والعدالة الاجتماعية. تسعى المبادرة إلى تشجيع الأبحاث المبتكرة من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وإفساح المجال أمام النشطاء لإمعان التفكير في استراتيجياتهم وجهودهم. نحن بصدد إطلاق برنامجنا البيئي هذا العام لمعالجة الثغرات في الأبحاث والنشاط المدني (الناشطية) التي كثيراً ما أغفلت القضايا البيئية والنشطاء في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، خلال مناقشات الحوكمة الأوسع نطاقاً.