المترشحون للانتخابات الرئاسية في تونس 2019

مع وفاة الرئيس السبسي، تدخل تونس انتخابات رئاسية سابقة لأوانها ستعقد في 15 سبتمبر/أيلول. انطلقت الحملة الانتخابية يوم 2 سبتمبر/أيلول والتي يتنافس فيها 26 مترشحا للفوز بمقعد الرئاسة في غياب أي رؤية قد تدل على المرشح المفضل لدى التونسيين. تقدم هذه الورقة تحليلا لأهمية الانتخابات القادمة وتعرض لمحات لــ 14 من أبرز المرشحين من خلال إلقاء الضوء على برامجهم ومواقفهم الانتخابية.

بوفاة الرئيس الباجي قايد السبسي في 25 يوليو/تموز، تدخل تونس انتخابات رئاسية سابقة لأوانها ستعقد يوم 15 سبتمبر/أيلول 2019. بعد انتهاء عملية قبول ملفات الترشح التي دامت ثمانية أيام – من 2 إلى 9 أغسطس/آب – تلقت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات 97 مطلب ترشح لخوض الانتخابات،1isie.tn تضم 75 مستقلا و11 مرشحة. وكانت الهيئة قد أعلنت يوم 31 أغسطس/آب عن قائمة المترشحين القبولين نهائيا لخوض السباق نحو الرئاسة والمكونة من 26 مترشح، بينهم مرشحتان، ورفضت 71 مطلبا لافتقادها شروط الترشح.2 هذا العدد قد يتغير إذا حدثت تحويرات نتيجة للطعون في قرار الهيئة في الطور الابتدائي ثمّ الاستئنافي في حد أقصاه 31 أغسطس/آب.

وتعد الهيئة العليا المستقلة للانتخابات من مكاسب ثورة 2011، فهي هيئة دائمة مقرها تونس العاصمة، ومكونة من تسعة أعضاء وتتمتع بالاستقلال الإداري والمالي. تسهر الهيئة على "ضمان انتخابات واستفتاءات ديمقراطية وتعددية ونزيهة وشفافة"3 isie.tn وتتولى القيام والإشراف على كل العمليات المرتبطة بها.

وبدأت الحملة الانتخابية يوم 2 سبتمبر/أيلول وتستمر حتى 13منه. ويعتبر 17 سبتمبر/أيلول آخر أجل للإعلان عن النتائج الأولية للانتخابات و21 أكتوبر/تشرين الاول آخر أجل لتصريح بالنتائج النهائية للدورة الأولى، بعدها يتم تنظيم دورة ثانية خلال أسبوعين في حال عدم حصول أي مترشح على الأغلبية المطلقة من الأصوات المصرح بها.4isie.tn

الانتخابات الرئاسية القادمة وأهميتها

تكتسي الانتخابات الرئاسية أهمية حيوية في مسار البناء الديمقراطي الذي بدأ مع سقوط نظام بن علي ليس فقط لأنها تعتبر خطوة تراكمية نحو ترسيخ أكبر للعمل الديمقراطي في تونس فحسب، بل لأنها اختبار حقيقيّ لنوعية الديمقراطية ذاتها. بدأت المرحلة التأسيسية للديمقراطية الناشئة في تونس بتنظيم انتخابات 2011 (انتخاب المجلس التأسيسي لصياغة الدستور وانتخاب رئيس الجمهورية بالأغلبية النيابية). وقد اعتبرت الانتخابات التشريعية والرئاسية لعام 2014 إيذانا بدخول تونس في مرحلة ترسيخ الديمقراطية بعد مرور سنوات من الانتقال الديمقراطي. تميّزت السنوات الخمس الأخيرة بسياسة التوافقات بين الحزب العلماني "نداء تونس" وحزب "حركة النهضة" ذو المرجعية الإسلامية/الدينية، والتي راوحت بين تعدد الأزمات السياسية وتخاذل في تحقيق استحقاقات الثورة من مطالب التشغيل والعدالة الاجتماعية والقضاء على الفساد. وبالتالي فالانتخابات المرتقبة لسنة 2019 تمثّل اختبارا لمستويات الرضا الشعبي عن المنظومة الحاكمة لما بعد 2011 التي أوكلت إليها مهمة تحقيق مبادئ الحكم الديمقراطي من علوية القانون وتكريس قيم المواطنة ومدنية الدولة والفصل والتوازن بين السلط.

فالمشهد الانتخابي مزدحم بشخصيات سياسية حزبية ومستقلة تسعى للفوز بمنصب رئيس الجمهورية. فرئيس الجمهورية في تونس – حسب دستور 2014 – هو رمز سيادة الدولة والضامن لاستقرارها ولاحترام الدستور ويتمتع بصلاحيات "منفردة"، وأخرى "مشتركة" مع رئيس الحكومة أو مجلس نواب الشعب. لقد عبّرت توطئة دستور 2014 ومختلف فصوله عن توافق سياسيّ بين النخب الحاكمة وخلق تداخل بين السلطات للقطع مع كلّ مظاهر الاستبداد وأسبابه. وقد تجلى ذلك من خلال اختزال مهمة رئاسة الجمهورية في مجموعة من الصلاحيات المحدودة مقارنة برئاسة الحكومة: تمثيل الدولة، رئاسة المجلس الأمن القومي، القيادة العليا للقوات المسلّحة، المصادقة على المعاهدات الدولة والإذن بنشرها، تعيين مفتي الجمهورية والوظائف العليا التابعة لمؤسسة رئاسة الجمهورية، وحق المبادرة باقتراح تعديل الدستور وتمرير المبادرات التشريعية.

لكن بعد مرور ما يقارب خمسة سنوات على تنصيب أول رئيس منتخب مباشرة من قبل الشعب في التاريخ السياسي للدولة التونسية، بطريقة حرّة ونزيهة، ازدادت القناعة بصعوبة تفعيل هذا النظام السياسي "الهجين" كما وصفه الرئيس الراحل السبسي بنفسه في أحد المقابلات الصحفية في 2017 "إن النظام السياسي المنبثق عن الدستور الحالي يشكو هنات عدّة وهو نظام شلّ العمل الحكومي أو يكادُ، وطابعه الهجين لا يساعد الحكومة، أيّ حكومة، والسلطة التنفيذية عموما على القيام بواجباتها في تسيير الدولة وتحقيق التنمية في إطار مجتمع ديمقراطي تتحقّق فيه قيم الحرية والكرامة . فالدستور أرسى نظاما تداخلت فيه الصلاحيات ليس فقط بين المؤسسات الدستورية، وهذا في حدّ ذاته أضحى عاملا معطلا لعمل هذه المؤسسات".5 حوار رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي مع صحيفة الصحافة اليوم بتاريخ 5 سبتمبر/أيلول 2017

تهتم هذه الورقة أساسا بتقديم لمحة مختصرة في شكل بروفيلات عن المسيرة السياسية لأهم المترشحين حسب ما ورد في برامجهم الانتخابية الأولية وبعض تصريحاتهم، وكذا تصنيفهم من قبل الصحافة الوطنية والمتابعين للشأن التونسي. ولقد تتميّز ترشحاتهم باكتمال الشروط المطلوبة من الهيئة من ملفات التزكيات المحصل عليها والضمان المالي والوثائق المطلوبة علاوة على عدم وجود أحكام قضائية نهائية بخصوص قضايا منشورة ضده/ها في المحاكم التونسية.6 خاصة قضايا الفساد، تبييض الأموال واستغلال السلطة والمرفق العمومي. مبادرة الإصلاح العربي لا تؤيد أو تدعم أي مرشح، والبروفيلات المعروضة أدناه مرتبة حسب ترتيبها في قائمة المرشحين النهائيين التي نشرتها هيئة الانتخابات في 31 أغسطس/آب.

بروفيلات المترشحين

محمد عبو:

(مواليد 10 مايو/أيار 1966، تونس العاصمة) يترشح لمنصب رئيس الجمهورية عن حزب "التيار الديمقراطي"، وهو حزب اجتماعي ديمقراطي. كان عبو سابقا أحد قيادات حزب " المؤتمر لأجل الجمهورية" المعارضين لحكم بن علي. ترأس منصب وزير الإصلاح الإداري بعد انتخابات 2011 وأستقل منه بعد أشهر متهما الأحزاب الحاكمة آنذاك بعدم تفاعلها مع خطته الإصلاحية وسعيه الممنهج لتعبئة الإدارة التونسية بمناصريها. تميّز بمواقفه المحاربة للفساد وانتقاده لتراخي مختلف حكومات ما بعد الثورة في الدفع نحو الإصلاح الإداري. وإنشاء المؤسسات الدستورية أو صياغة استراتيجيات وسياسات واضحة للحدّ من مستويات الفقر والبطالة. يعتبر أنّ "الدولة مجبرة على إخراج المواطنين من الفقر، والدفع نحو صياغة المشاريع وليس سياسة الإعانات والصدقات".7 تصريح صحافي لمحمد عبو 2 مايو 2019 لراديو ديوان youtube.com   ينتقد محمد عبو بشدة سياسات التداين والاقتراض من المؤسسات المالية الدولية التي اتبعتها الحكومات المتتالية، ويستنكر الانتقائية والمساومات التي يرى أنها قد ميّزت حملة رئيس الحكومة يوسف الشاهد ضد الفساد. يعتبر أن رئيس الجمهورية هو "الحارس الأمين" ولديه صلاحيات كبرى للدفع برئيس الحكومة والمجلس التشريعي نحو إصلاحيات حقيقية وجذرية.

عبير موسي:

(مواليد 15 مارس/آذار 1975، المنستير) تتقدم للاستحقاق الرئاسي كمترشحة عن الحزب "الدستوري الحرّ"، الذي تترأسه وتعتبره امتداد للتاريخ البورقيبي ولإنجازات "عهد بن علي". تتميّز باستمرارية دفاعها عن نظام السابق، حيث نشطت في حزب "التجمع الدستوري" الحاكم آنذاك، وبإنكارها لثورة 2011 وعدم رضائها عن النظام شبه برلماني متعهدّة صراحة أنها إذا فازت بالرئاسة ستغيّر "الدستور والنظام السياسي".8تصريح متكرر لعبير موسي في عدد من الاجتماعات الشعبية للحزب الدستوري الحرّ وأيضا اللقاءات التلفزية  25 يوليو/تموز 2017 shemsfm.net:8080 ويعتبرها عدد من الملاحظين ظاهرة شعبوية تعكس حنينا لنظام بن علي السابق بعد انعدام الثقة في الحكام الجدد، خاصة لما أحدثته من ضجة في الأوساط السياسية والإعلامية بتصريحاتها المعادية للإسلام السياسي وتصدرها لعدة أشهر اغلب نتائج سبر الآراء. وفي معظم تصريحاتها أو اجتماعاتها الحزبية تعتبر عبير موسي أنّ أهمّ أولوياتها إرجاع النهضويين إلى السجون "تونس دولة مدنيّة ومجلس الشورى لحركة النهضة عار علينا لأنه يرتبط بالخلافة والتنظيمات المشبوهة وتكريس البيعة".9 برنامج ضيف اليوم، قناة نسمة، 8 أغسطس/آب 2019 كما تتهم النخبة الحاكمة بمحاولة إقصاءها من السباق الرئاسي بتمرير مبادرة تعديل القانون الانتخابي. وقد صرّحت مؤخرا أنها "جدار الصدّ" ضد تحايل منظومة 14 جانفي (الثورة وما بعدها) وأنّها تمثّل المنظومة الوطنية (ما بعد الاستقلال إلى حدود بن علي) عندما قالت أن: "التاريخ يسجل المجهودات الجبارة التي يقوم بها الدساترة (أتباع حزب الدستوري) لإحداث التغيير الجذري".10 تصريح عبير موسي عقب تقديمها لملف الترشح للرئاسة يوم 2 أغسطس/آب 2019 أمام الهيئة العليا المستقلة للانتخابات hakaekonline.com يقيّمها منتقدوها من التيار الإسلامي واليسار التونسي بأنها امتداد للمنظومة القديمة الاستئصالية، تمرّر لخطاب الكراهية وتستفز مشاعر الشعب لمعاداتها للديمقراطية واستحقاقات الثورة. تركز عبير موسى في برنامجها الانتخابي، حسب تصريحاتها للإعلام، على تكريس الأمن والمراهنة على تونس كعنصر استقرار داعم لمحاربة الإرهاب في مجالها الإقليمي والدولي، مراجعة سياسة المديونية وملفات الأمن القومي  مع الحرص على مواصلة الدبلوماسية البورقيبية.

نبيل القروي:

(مواليد 1 أغسطس/آب 1963، بنزرت) يُعرف غالبا كصاحب قناة نسمة الإعلامية وأحد أبرز رجال الأعمال في تونس، وأكثر المساندين تأثيرا في حملة الرئيس السبسي للرئاسة وحزب "نداء تونس" في انتخابات 2014. تفاعلا مع 'تعديل القانون الانتخابي'، أسس القروي في يونيو/حزيران حزب "قلب تونس" ليتسنى له قانونيا الترشح للاستحقاق الرئاسي من ناحية، والظهور كرجل سياسة بخلفية حزبية للقطع مع الانتقادات الموّجهة إليه بتوظيفه العمل الخيريّ والإعلامي لأهداف سياسية. يروّج نبيل القروي لصورته كمرشح "الفقراء"، حيث مكنتّه تجربة العمل الجمعياتي الخيريّ من خلال جمعية خليل تونس (التي ترعاها بصفة مباشرة وتعرض نشاطاتها بشكل يوميّ قناته الإعلامية "نسمة" في برنامج تلفزي يدير فقراته ويعلّق عليها نبيل القروي شخصيا) الاقتراب من الفئات المهشمة والضعيفة في مناطق الجمهورية خاصة أنه كان يحضر شخصيا عدد من فعاليات الجمعية. ازدادت شعبيته، خلال الأشهر الأخيرة، ليس فقط لتصدّره المراتب الأولى، في نتائج سبر الآراء حول الرئيس المستقبلي لتونس فحسب، بل أيضا لقدرته على توظيف المظلومية والتضييق التشريعي التي يشتكي منها بسبب نشاطه الجمعياتي الخيريّ والإعلامي المستقطب لفئات واسعة في الشارع التونسي (تونس المنسية على حدّ تعبيره). يقدم نفسه كبديل للنخبة الحاكمة الحالية التي تستغل مؤسسات الدولة لمصالحها الضيقة، وتراخت عن مساعدة الناس كما صرّح لأحد القنوات التلفزية أنّ "القائمون على الدولة التهوا بالتنافسات الانتخابية وتركوا الناس لمعاناتهم" وكذلك من الضروري إعانة الفقراء وإرجاع المال للناس".11برنامج الحوار التونسي، 2 أغسطس/ آب 2019 في 23 أغسطس/آب، قبضت السلطات التونسية على نبيل القروي بتهمة الاحتيال المالي وغسل الأموال. في وقت كتابة هذه الورقة، كان لا يزال في السجن حيث يواصل حملته الرئاسية.

لطفي مرايحي:

(مواليد 16 نوفمبر/تشرين الثاني 1959، القصرين) يتقدم للاستحقاق الرئاسي كمرشح عن حزب "الاتحاد الشعبي الجمهوري"، وهو حزب يعرف نفسه كحزب وطني اجتماعي. وتتمحور أغلب مواقفه في مناهضة المنظومة الحاكمة التي يتهمها بالفساد، وباستعمال المال السياسي وتوظيف الإعلام لخدمة مصالحهم الضيقة. لعلّ الفكرة المركزية لدى لطفي مرايحي تتبلور حول الديمقراطية المباشرة من خلال الدعوة إلى المشاركة في الحياة العامة وفي صياغة الحاضر والمستقبل كما هو واضح في تصريحاته أن "المواطن يختار ويبادر" و"السلطة في يد الشعب". في ذات السياق، يرى دور رئيس الجمهورية كشخصية ذات قوّة تعديلية وقريبة من نبض الشارع. يركز في أغلب تصريحاته الصحفية ومواقفه على انتقاد ما يعتبره "انعدام الأخلاق السياسية" وضعف الثقة في الطبقة السياسية التي يفسّرها بسبب غياب المحاذير والقوانين. ينتقد بشدة العقلية الأبوية والزعامتية الحاكمة للنخبة السياسية التونسية لأنها تستبطنّ مسبقا عجز الشعب التونسي عن اختيار "من يدير اختلافاتهم استناد للدستور"، لذلك اعتبر الالتفاف النخبويّ حول شخصية وزير الدفاع عبد الكريم الزبيدي ومناشدته لترشح كبرهان أنّ" المنظومة القديمة قوية... والدعاية للمنظومة القديمة مازالت تعمل".12برنامج "ضيف اليوم"   قناة نسمة، 7 أغسطس/آب 2019 (تمت إعادة صياغة من العامية التونسية الى الفصحى ) باختصار، يتمثّل برنامجه الانتخابي في استعمال المبادرة التشريعية ذات الأولوية لإحداث تغييرات اقتصادية واجتماعية.

مهدي جمعة:

(مواليد 21 ابريل/نيسان 1962، المهدية) تقلّد منصب رئيس الوزراء في حكومة التكنوقراط (يناير/كانون الثاني 2014 إلى فبراير/شباط 2015) التي جاءت كبديل عن حكومة الترويكا بقيادة النهضة بعد الأزمة السياسية التي شهدتها تونس في صائفة 2013 من اغتيالات وعمليات إرهابية وتعليق عمل المجلس التأسيسي أثناء التحضير لانتخابات 2014. عمل سابقا وزيرا للصناعة ووزيرا للطاقة خلال فترة حكم الترويكا (2011-2013). يتقدم للسباق الانتخابي كمرشح لحزب "البديل"، الذي اعتبره بعض المحللين خاصة في بدايات تأسيسه "حزبا نخبويّا" يٌموقع نفسه داخل الأسرة الوسطية الجمهورية.13almagharebi.net كمّا يقدم جمعة نفسه كمترشح ذو أسبقية للفوز في هذا الاستحقاق الرئاسي لما يتمتع به من تجربة دولية حيث صرّح في إحدى اللقاءات التلفزيونية أنّ "أحسن فترة في الدبلوماسية التونسية ما بعد 2011 كانت فترة حكمي".14 برنامج الحوار التونسي 6 أغسطس/ آب2019   تعهّد في برنامجه الانتخابي، بمواصلة العمل على المنهج الدبلوماسي البورقيبي مع الحرص على تنفيذه،15برنامج الحوار التونسي 6 أغسطس/ آب 2019 بالدفاع بعن تونس كوجهة للاستثمار الأجنبي.

حمّة همامي:

(مواليد 1952، سليانة) يتقدم كمترشح للانتخابات الرئاسية للمرة الثانية عن الجبهة الشعبية (اليسار) وبتزكية شعبية، يتميّز بمسيرة سياسية طويلة بمعارضة سلطوية نظاميّ بورقيبة وبن علي السابقين، الامر الذي أدى إلى اعتقاله لعدة مرات من طرف السلطات التونسية. يعتبر أنّ ترشحه للرئاسة، بالرغم من حالة التصدع والانقسامات التي تعيشها الجبهة الشعبية (ائتلاف أحزاب اليسار التونسي)، امتثالا وتنفيذا لرغبة عدد من المواطنين الطالبين لتحمّله مسؤولية قيادة البلاد بعد مواجهته للديكتاتورية بكلّ تمظهراتها قبل وبعد ثورة 201116عبر برنامج "ضيف اليوم"، قناة نسمة في 6 أغسطس/آب 2019 أنه "لا يمكن مهادنة حكومة أو سلطة اضطهدت الشعب التونسي". . رفض المشاركة في حكومة الوحدة الوطنية وعارض سياسات التوافق بين الإسلاميين والعلمانيين ما بعد 2014 متهما إياها بالتسبب في تراخي مؤسسات الدولة والتراجع الاقتصادي والمشاكل الاجتماعية، كما يرى أنها وراء المماطلة في التحقيق في الاغتيالات السياسية (شكري بلعيد ومحمد البراهمي) أو في وجود جهاز سريّ لحزب النهضة. يعتبر أنّ مختلف الحكومات والنخب السياسية التي تداخلت في تأسيس الجمهورية الثانية قد عجزت فعليّا عن تحقيق الحرية السياسية وتحويل السياقات العامة للحرية والديمقراطية إلى مشروع ملموس. اختزل برنامجه الانتخابي في النقاط التالية: 1) حفظ الدستور وتحقيق السيادة الوطنية من خلال مراجعة الاتفاقيات الدولية التي يرى أنها تعكس سطوة القوى الاستعمارية واستمرارية عمل الحكام كعملاء لها؛و2) تحقيق اللحمة الوطنية وضمان حقوق وكرامة المواطن التونسي؛ و3) التركيز على الأمن الغذائي والبيئي والمائي والمالي والطاقي وتجاوز النقائص من انتشار لظاهرة العنف والتلوث وانقطاع الماء والتصحر.

محمد المنصف المرزوقي:

(مواليد7 يوليو/تموز 1945، نابل) تقلّد منصب رئيس الجمهورية بتزكية من أعضاء المجلس التأسيسي (2011-2014)، كمّا تنافس على ذات المنصب تحت شعار "ننتصر أو ننتصر" في الانتخابات الرئاسية لسنة 2014 محققا نسبة 44.3 من أصوات الناخبين أمام الرئيس الراحل السبسي. يتميّز بمسيرة سياسية نضالية ضد منظومة الحكم السلطويّ في عهديّ بورقيبة وبن علي وبنشاطه في مجال حقوق الانسان. كان أبرز قياديّ حزب "المؤتمر لأجل الجمهورية" ثمّ "حزب تونس الإرادة" ليترشح للاستحقاق الرئاسي الحالي عن ائتلاف "تحالف تونس أخرى". خلال فترة حكمه، وما بعد 2014، يعتبر منتقديه أنّ مواقفه السياسية وتصريحاته مستفزة ومثيرة للجدل ويتهمونه بالإساءة للشعب التونسي وإتباعه لسياسة المحاور (وراء المنافسة الإقليمية بين قطر وتركيا، من جهة، والسعودية والامارات ومصر، من جهة). 17 المنصف المرزوقي : فقط تركيا وقطر ساعدتا تونس في كفاحها ضد الإرهاب،  راديو جوهرة، 15 يناير 2019 jawharafm.net  في هذا السياق، لحقته انتقادات بخصوص قطع العلاقات مع سوريا، وتحامله الدائم على النظام المصري وغيرها من المواقف السياسية المختلطة بمرجعيته الحقوقية. كان المرزوقي من أبرز المعارضين لحكومة السبسي وصرّح مرارا: "مستعدون للمواجهة مع ماكينات المال الفاسد وإعلام العار"18تصريح المنصف المرزوقي لراديو جوهرة بتاريخ 17 فبراير2019 jawharafm.net و"المال الفاسد هو الحظر الأساسي الذي تواجهه الانتخابات والمسار الديمقراطي".19 تصريح للمنصف المرزوقي، 7 أغسطس / آب 2019 babnet.net  أعلن المرزوقي انّ برنامجه الانتخابي (الرئاسي والتشريعي) يسعى لتفكيك منظومة الفساد وإعلاء منظومة القيم في المجتمع والدولة، ثمّ فرض الشفافية في استغلال الثروات الباطنية (في الاتفاقيات مع شركات الأجنبية) وضمان استقلال القرار الوطني.

عبد الكريم زبيدي:

(مواليد 25 يونيو/حزيران 1950، رجيش) شغل منصب رئيس الوزراء والذي استقال منه لترشح لمنصب رئيس الجمهورية بعد مناشدات وضغوطات من بعض الأحزاب السياسية (حزب "آفاق تونس" و"نداء تونس"). يرى فيه مناصروه رجل دولة قادر على المحافظة على إرث الرئيس الراحل السبسي لمّا أبداه من وفاء لشخصه وتوّجهاته خلال فترة حكمه وبعد وفاته. بالرغم أنه قد أعلن ترشحه كمستقل،20 تصريح لعبد الكريم زبيدي بعد ايداع ملف الترشح 7 أغسطس/آب 2019 لوسائل الإعلام أمام الهيئة العليا المستقلة للانتخابات  إلاّ أن مناصروه روّجوا لصورته باعتباره "المنقذ المنتظر" و"النموذج المثالي غير متحزب"، فيما اعتبره المنتقدون " ترشحه عملية مدبّرة تقودها ماكينات (لوبيات)".21تصريح لمصطفى بن جعفر، رئيس المجلس التأسيسي سابقا في تصريح لراديو Express FM بتاريخ 2 أغسطس/اب 2019 تقلد الزبيدي عدد من المناصب ذات الصبغة الأكاديمية البحثية (اختصاص طب) لمدة عقود، قبل تنصيبه وزيرا للدفاع الوطني في حكومة الوحدة الوطنية (2011-2013) ثمّ في فترة 2016-2019..  وعرّف الزبيدي نفسه ببعده عن حركة النهضة حين قال: "لا يوجد شيء يجمعني بالنهضة وأنا أسد من اسود الجيش الوطني ولن أكون عصفورا من عصافير الجماعة"  22 صفحة فايسبوك للوزير الدفاع 'عبد الكريم الزبيدي'   مكتفيا بالتنديد بالحملة التي يقودها المنافسون ضده بتوظيف وسائل الدولة وإمكانياتها.

عبد الفتاح مورو:

(مواليد 1 يونيو/حزيران 1948، تونس العاصمة) يترأس حاليا مجلس نواب الشعب بالنيابة، ويشغل منصب نائب رئيس حركة النهضة، لطالما اعتبره العديد من التونسيين شخصية معتدلة تعبّر عن الأصالة التونسية (المتمثلة في حرصه الدائم على ارتداء الملابس التقليدية وطريقة كلامه المفعمة بروح 'البلديّة' (الحضر الأصليين للعاصمة)) . تمّ ترشيحه للاستحقاق الرئاسي بالإجماع من طرف المجلس التنفيذي لحزب "حركة النهضة" بعد مداولات دامت لأيام ومناقشة فرضية مساندة مترشح من خارج الحركة. يعتبر من أبرز القيادات التاريخية للتيار الإسلامي بتونس، وقد عرف بنشاطه الدعوي وانتقاده المتكرر لتوّجهات حزبه "حركة النهضة" قبل وبعد2011. يتميّز مورو بترويجه الدائم لمقولات الإسلام المعتدل الديمقراطي، وقدرته على التواصل مع مختلف الأطراف السياسية، إدارة الأزمات والخلافات إلى جانب مصداقيته لدى الرأي العام والدوائر السياسية، الأمر الذي أعطاه شعبية كبيرة لدى مختلف الفئات ومقبولية أمام القوى الدولية والاقليمية. يمثّل نموذجا مفارقا لصورة قيادات الحركة الإسلامية النمطية، فهو يؤكد أنه "مازالت أضع صورة الرئيس الحبيب بورقيبة في منزلي". لازالت عملية ترشيحه تثير تساؤلات حول التكتيكات السياسية غير معلنة لقيادات النهضة، وحول التزامه وانضباطه لخيارات الحركة في ظلّ تصريحات منتقدة ومتكررة (ما بعد 2011) حين أعلن "الإسلاميون أخطئوا عندما تصوروا بأنهم البديل ويعملوا على جعل الحراك الثوري هو البديل عن الدكتاتوري". 23ورد التصريح ' الاسلاميون أخطأوا عندما تصوروا بأنهم البديل ويعملوا على جعل الحراك الثوري هو البديل عن الدكتاتوري' في مقابلة صحافية.  حاوره بشير البكر وصلاح الدين الجورشي بتاريخ 1 أكتوبر 2014 Alaraby.co.uk يراهن على شعبيته وصورته لدى الرأي العام لفك عزلة حزب "حركة النهضة" وخلق الحيوية في القواعد، خاصة لما عرف عنه من مواقف مناهضة للعزل السياسي والإقصاء.

يوسف الشاهد:

(مواليد18 سبتمبر/أيلول 1975، تونس العاصمة) تقلّد منصب رئاسة حكومة الوحدة الوطنية منذ 27 أوت 2016، وقد شغلّ منصب وزير التنمية المحلية في حكومة الحبيب الصيد (2016). انتمى سابقا للحزب الجمهوري، ثمّ حزب "نداء تونس" ويشغل حاليا منصب الرئيس الشرفي لحزب "تحيا تونس". تميّزت فترة ترأسه للحكومة بإعلان ورفع شعارات الحرب على الفساد حيث صرّح أمام مجلس نواب الشعب "اخترت الدولة، اخترت تونس... لذلك اخترت الحرب ضدّ الفساد". وقد وصل في الأشهر الأولى من وجوده على رأس الحكومة إلى المراتب الأولى في نتائج سبر الآراء، وعرفت علاقته بالرئيس الراحل وعدد من قيادات حزب "نداء تونس" توترات وخلافات عميقة. يتهمه المنتقدون باستغلال المرافق العمومية وإمكانيات الدولة "لصالح حملته الانتخابية، وتصفية خصومه سياسيا ".24 أنيس العرقوبي، حرب الرئاسة في تونس...اتهامات الشاهد بتصفية خصومه سياسيا، 25 أغسطس /آب 2019، موقع نون بوست، noonpost.com عند تقديم مبادرة تشريعية لتعديل القانون الانتخابي (ما يصطلح عليه بــ"قانون الإقصاء"25 تعديل القانون الانتخابي المصادق عليه 17 يونيو/حزيران 2019 الذي يحجر على رؤساء الجمعيات أو المستفيدين من الإشهار السياسي في مدة 12 شهرا الأخيرة أو من يثبت قيامه بخطاب لا يحترم النظام الديمقراطي ومبادئ الدستور، أو يدعو للعنف والتمييز والتباغض بين المواطنين الترشح للانتخابات التشريعية أو الرئاسية.  alchourouk.com )، فحين يعزو أنصاره حملات التشويه التي تستهدفه إلى حربه على لوبيات الفساد حيث صرّح أحد النواب الموالين له أنّ "الشاهد يدفع فاتورة وقوفه إلى جانب الدولة ضد الفاسدين والإرهاب والعبثيين". 26تصريح للنائب في مجلس الشعب وليد جلاد لراديو Shems Fm  بتاريخ 7 أغسطس/آب  2019، https://www.shemsfm.net/amp/ar/الأخبار_شمس-الاخبار/228605/جلاد-الشاهد-يدفع-فاتورة-وقوف-إلى-جانب-الدولة-ضد-الفاسدين-والإرهاب-والعبثيين يروّج لصورته أمام الرأي العام الوطني والدولي كزعيم شاب قادر على محاربة الفساد والحفاظ على السيادة الوطنية.

قيس سعيّد:

(مواليد 22 فبراير/شباط 1958، تونس العاصمة) أستاذ جامعي مختص في القانون الدستوري، يترشح للاستحقاق الرئاسي كمستقل بعد أن أحتل لأشهر عديدة المراتب الأولى لنتائج سبر الآراء في تونس. تتميّز مواقفه المفسرة لعدد من النصوص القانونية والدستورية، بتصادمها مع التيار الحداثي التقدمي.  يحظى بشعبية كبيرة لدى فئات واسعة من الشعب التونسي لثقتهم في مصداقية مواقفه ونظافة اليد وقدرته على بلورة مقولات العقلية الاجتماعية ومعتقدات التديّن بشكل واضح. كان من أشد المنتقدين لحالة الصراع المحتدم بين مؤسسة رئاسة الجمهورية (الرئيس الراحل) ورئيس الحكومة ممّا أحدث، حسب رأيه، خللا على مستوى التوازن داخل السلطة التنفيذية وعرضّا لأزمة سياسية حادة تدار معاركها في الإعلام وكواليس أجهزة السلطة. يرى أنّ مجموعة الإصلاحات الاجتماعية أو الاقتصادية، خلال هذه السنوات الأخيرة، تخضع لتوصيات القوى الإقليمية والدولية وأجندات يفرضها الاتحاد الأوروبي والمنظمات الدولية "نحن اليوم نعيش نوعا من الاستعباد الداخلي واستعبادا خارجيا".27مقابلة صحافية لقيس سعيد مع صحيفة صباح نيوز،3 سبتمبر/أيلول 2018 assabahnews.tn

سلمى اللومي الرقيق:

(مواليد 6 يونيو/حزيران 1956، تونس العاصمة) تترشح عن حزب "حركة أمل" بعد انفصالها النهائي عن حزب "نداء تونس" واستقالتها من منصب مديرة الديوان الرئاسي. تقلدت سابقا منصب وزيرة السياحة والصناعات التقليدية في حكومة الحبيب الصيد (2015-2016). ظهرت في عدد من أزمات حزب "نداء تونس" كفاعل سياسي حريص على تقريب وجهات النظر بين مختلف الفرقاء من خلال مبادرات تجميع العائلة الوسطية، وشخصية توافقية لتجنبّ الصراعات الموجودة حول الزعامة.   تعتبر، من خلال عدد من تصريحاتها الصحافية، منصب رئيس الجمهورية كشخصية قريبة من كلّ أطياف الشعب التونسي مشددة أن "لا يدخلنا في صراعات داخلية وأن يكون بعيدا عن الشعبوية".28 تصريح صحافي نقله موقع زووم تونيزيا، 11 حزيران/يونيو 2019، zoomtunisia.tn تؤكد وفاءها والتزامها باستكمال مسار وطريقة عمل الرئيس الراحل السبسي، مؤكدة حرصها على تمثيل كل الفئات الاجتماعية والدفاع عن حقوق المرأة. اهتمت سلمى اللومي بالتنصيص على ملف الأمن القومي كأحد أهم أولويات برنامجها الانتخابي. تتميّز سلمى اللومي، حسب عدد من المنتقدين، بانحدارها من الأوساط الارستقراطية المفارقة لواقع الشعب التونسي، ويرجع العديد منهم حضورها الدائم في الدوائر السياسية الحاكمة ما بعد 2014 إلى دعم شبكات القرابة والمصاهرة للوسط المالي واللوبيات المؤثرة.29 أحمد الفقي، الماراطون الرئاسي 2019: شخصيات بالجملة في خط الانطلاق،17 أكتوبر 2018 babnet.net

أحمد الصافي سعيد:

(مواليد 22 سبتمبر/أيلول 1953، قفصة) يترشح لثاني مرة للاستحقاق الرئاسي كمستقل. يتمتّع خلال هذا الاستحقاق الرئاسي بإسناد ودعم من طرف حزب "الشعب" ذو المرجعية العروبية القومية. أحمد الصافي سعيد هو مفكر وشخصية عامة بارزة من أبرز المفكرين والشخصيات العامة المؤثرة في الرأي العام التونسي وذات شعبية، حيث يتميّز بتحليلاته المسائل السياسية وطرق إدارة الشأن العام. يراهن الصافي سعيد على القوّة الشبابية، التي دعمته كثيرا في انتخابات 2014، ويرى من الضروري تغيير الدبلوماسية السلبية لتونس من خلال تعزيز القدرات العسكرية وتغيير التحالفات التقليدية وتقوية الجانب الاستخباراتي. كما ينتقد علاقة التوازي بين المال الفاسد ومنظومات الحكم النيو-ليبرالي، لذلك يرى أن الثورات لا يحميها من اللوبيات والقوى الخفية إلا الشباب والجيش القويّ ورئيس جمهورية حامل لمشروع سياسي وفكري. في تصريحات صحافية أعلن الصافي سعيد أنّ سياسات الدولة يجب أن تتأسس على رؤية شاملة وجريئة لتعامل مع مختلف التحديات التي تعرقل المسار الثوري، حيث قال مثلا: "يحارب الإرهاب بالتعليم الجيد والأسرة الجيدة... أي بناء مجتمع يقوم على محاربة الإقصاء والفقر والتهميش… كما أن تونس ينقصها جيش قوي ومعدات أمنية وعسكرية لمواجهة هذه الظاهرة". 30 حوار صحافي صافي سعيد مع صحيفة المغاربية، 2014 almagharibia.tv almagharibia.tv

عبيد البريكي:

(مواليد 20 يوليو/تموز 1957، مدنين) قدمّ ملف الترشح لمنصب رئيس الجمهورية عن الائتلاف الاجتماعي، ويشغل حاليا أمينا عاما لحزب "تونس إلى الأمام". نشط لعقود كنقابي وأحد قيادات الاتحاد العام التونسي للشغل (بما فيها منصبيّ الأمين العام المساعد ثمّ الناطق الرسمي)، كما تقلد عدد من المناصب في مجموعة من المؤسسات النقابية الدولية قبل تعيينه وزيرا "للوظيفة العمومية والحوكمة" في حكومة الوحدة الوطنية (27 أغسطس/آب 2016-25 فبراير/شباط 2017). ينتقد في معظم تصريحاته الصحافية التخاذل الحكومي لمحاربة الفساد أو تأسيس استراتيجيات الحوكمة الرشيدة معتبرا أنّ "الوضع في تونس أصبح من السيئ إلى الأسوأ مع حكومة الشاهد".31 تصريح صحافي لعبيد البريكي لاذاعة اكسبرس  radioexpressfm.com  بتاريخ 7 أغسطس/ آب 2019ـ radioexpressfm.com يرى عبيد البريكي أنّ أولوياته، إذا فاز في الانتخابات الرئاسية الحالية، تتمثّل في فتح "الألغاز" التي لازالت تعرقل المسار الديمقراطي في تونس مثل ما أسماه بالجهاز السريّ لحركة النهضة، اعتداءات 9 أبريل/نيسان على الاتحاد العام للشغل، وملف الازمة السورية. كما ينتقد حالة الانفصام والانفصال للنخبة السياسية عن واقع المواطن التونسي، فرجل الدولة المتمكّن في رأيه يجب أن يستوعب حقيقة الجهويّات والعشائرية وباقي مكوّنات النسيج الاجتماعي التونسي. كما يعتبر أنه من المهم مراجعة النظام السياسي الحالي، والسعيّ الجديّ لحلّ الأزمة الليبية "لو حلّت مشكلة ليبيا بإيعاز من تونس ستحلّ ثلث مشاكل دولتنا".32 الحوار التونسي، بتاريخ 6 أغسطس 2019

Footnotes   [ + ]

1. isie.tn
2.  هذا العدد قد يتغير إذا حدثت تحويرات نتيجة للطعون في قرار الهيئة في الطور الابتدائي ثمّ الاستئنافي في حد أقصاه 31 أغسطس/آب.
3.  isie.tn
4. isie.tn
5.  حوار رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي مع صحيفة الصحافة اليوم بتاريخ 5 سبتمبر/أيلول 2017
6.  خاصة قضايا الفساد، تبييض الأموال واستغلال السلطة والمرفق العمومي.
7.  تصريح صحافي لمحمد عبو 2 مايو 2019 لراديو ديوان youtube.com
8. تصريح متكرر لعبير موسي في عدد من الاجتماعات الشعبية للحزب الدستوري الحرّ وأيضا اللقاءات التلفزية  25 يوليو/تموز 2017 shemsfm.net:8080
9.  برنامج ضيف اليوم، قناة نسمة، 8 أغسطس/آب 2019
10.  تصريح عبير موسي عقب تقديمها لملف الترشح للرئاسة يوم 2 أغسطس/آب 2019 أمام الهيئة العليا المستقلة للانتخابات hakaekonline.com
11. برنامج الحوار التونسي، 2 أغسطس/ آب 2019
12. برنامج "ضيف اليوم"   قناة نسمة، 7 أغسطس/آب 2019 (تمت إعادة صياغة من العامية التونسية الى الفصحى
13. almagharebi.net
14.  برنامج الحوار التونسي 6 أغسطس/ آب2019
15. برنامج الحوار التونسي 6 أغسطس/ آب 2019
16. عبر برنامج "ضيف اليوم"، قناة نسمة في 6 أغسطس/آب 2019 أنه "لا يمكن مهادنة حكومة أو سلطة اضطهدت الشعب التونسي".
17.  المنصف المرزوقي : فقط تركيا وقطر ساعدتا تونس في كفاحها ضد الإرهاب،  راديو جوهرة، 15 يناير 2019 jawharafm.net
18. تصريح المنصف المرزوقي لراديو جوهرة بتاريخ 17 فبراير2019 jawharafm.net
19.  تصريح للمنصف المرزوقي، 7 أغسطس / آب 2019 babnet.net
20.  تصريح لعبد الكريم زبيدي بعد ايداع ملف الترشح 7 أغسطس/آب 2019 لوسائل الإعلام أمام الهيئة العليا المستقلة للانتخابات
21. تصريح لمصطفى بن جعفر، رئيس المجلس التأسيسي سابقا في تصريح لراديو Express FM بتاريخ 2 أغسطس/اب 2019
22.  صفحة فايسبوك للوزير الدفاع 'عبد الكريم الزبيدي'
23. ورد التصريح ' الاسلاميون أخطأوا عندما تصوروا بأنهم البديل ويعملوا على جعل الحراك الثوري هو البديل عن الدكتاتوري' في مقابلة صحافية.  حاوره بشير البكر وصلاح الدين الجورشي بتاريخ 1 أكتوبر 2014 Alaraby.co.uk
24.  أنيس العرقوبي، حرب الرئاسة في تونس...اتهامات الشاهد بتصفية خصومه سياسيا، 25 أغسطس /آب 2019، موقع نون بوست، noonpost.com
25.  تعديل القانون الانتخابي المصادق عليه 17 يونيو/حزيران 2019 الذي يحجر على رؤساء الجمعيات أو المستفيدين من الإشهار السياسي في مدة 12 شهرا الأخيرة أو من يثبت قيامه بخطاب لا يحترم النظام الديمقراطي ومبادئ الدستور، أو يدعو للعنف والتمييز والتباغض بين المواطنين الترشح للانتخابات التشريعية أو الرئاسية.  alchourouk.com
26. تصريح للنائب في مجلس الشعب وليد جلاد لراديو Shems Fm  بتاريخ 7 أغسطس/آب  2019، https://www.shemsfm.net/amp/ar/الأخبار_شمس-الاخبار/228605/جلاد-الشاهد-يدفع-فاتورة-وقوف-إلى-جانب-الدولة-ضد-الفاسدين-والإرهاب-والعبثيين
27. مقابلة صحافية لقيس سعيد مع صحيفة صباح نيوز،3 سبتمبر/أيلول 2018 assabahnews.tn
28.  تصريح صحافي نقله موقع زووم تونيزيا، 11 حزيران/يونيو 2019، zoomtunisia.tn
29.  أحمد الفقي، الماراطون الرئاسي 2019: شخصيات بالجملة في خط الانطلاق،17 أكتوبر 2018 babnet.net
30.  حوار صحافي صافي سعيد مع صحيفة المغاربية، 2014 almagharibia.tv almagharibia.tv
31.  تصريح صحافي لعبيد البريكي لاذاعة اكسبرس  radioexpressfm.com  بتاريخ 7 أغسطس/ آب 2019ـ radioexpressfm.com
32.  الحوار التونسي، بتاريخ 6 أغسطس 2019