عقدٌ حاسم من الإصلاحات في المغرب ؟

يتناول هذا التقرير أوضاع الإصلاح في الراهن المغربي. وهو يفعل عبر عدة وسائط، منها تفحص مسألة الإصلاح في تصورات عينة من الفاعلين السياسيين المنتمين الى مرجعيات فكرية مختلفة،

وتشخيص بعض معطيات ورشات الإصلاح القائمة. ويستهدف التقرير الإحاطة النسبية بجملة من المؤشرات الصانعة لآليات وأدوات الإصلاح في مجتمع متحول،

مجتمعٍ موصولٍ بصورة أو بأخرى بالمتغيرات القائمة في المجال العربي والفضاء المتوسطي، وموصولٍ في الآن نفسه ببنية تاريخية مُثقلة بمخلّفات المد والجزر أو التناقضات التي يعرفها المشهد السياسي في ظل التحولات التي تبلورت في العقد الأخير من القرن العشرين،

وما تولّد عنها من أحداث وخطابات تسِمُ اليوم مجالات الصراع في الراهن المغربي. وستتيح لنا التشخيصات التي سترد في هذا التقرير المختزل والمستند الى معطيات ونتائج أبحاث متخصصة،

إمكانية معاينة تحولات الخطاب ومعاينة مشاريع العمل والإنجاز، كما ستجعلنا نواجه جملةً من المفارقات الدالة على عُسْرِ سيرورة الإصلاح. ولأن معركةََ الإصلاح في واقعنا وفي فكرنا شاملةٌ، فإن تنوع مساراتها، وتنوع المواقف والأعمالِ وخطوات الإنجاز المتحققة فيها، تعبّران عن كيفية تبلور وتطور جبهة الإصلاح في مغرب اليوم.

نجمع في هذا التقرير بين عرض التصورات والمواقف النظرية العامة في موضوع الإصلاح وأسئلته في مستوى النظر، أي في مستوى الخيارات والمبادئ العامة، وبين منتوج الإصلاح في التطبيق والممارسة.