الثورة الليبية: تشكل الجسم السياسي والعبور نحو الدولة

كتابة ورقة متابعة سياسية عن ليبيا ليست عملية سهلة. فمن الصعب قراءة وتحليل مشهد سياسي يتشكل في بلد حكمه معمر القذافي الذي أدار البلاد بنظام سياسي يرتكز على مفهوم ألا نظام وألا دولة لما يزيد عن 42 عاما. كما أننا بصدد بيئة تعاني من التصحر السياسي، وانعدام الممارسة والخبرة السياسية. وقد عبرت ليبيا منذ قيام ثورة 17 شباط/فبراير2011 بمحطات ثورية واجتماعية وسياسية، ونقاط تحول استراتيجية نحو بناء دولة جديدة. وكانت انتخابات المؤتمر الوطني العام التي أُجريت في شهر تموز/ يوليو 2012 والأداء الديمقراطي الرائع للشعب الليبي أبرز تلك المحطات.