استمرار الأمنقراطية في مصر

© رويترز/عمرو عبد الله دلش

تنطلق هاتان الدراستان من تحقيقات ميدانية للأحداث الدامية التي انفجرت في منطقة كرداسه في ضواحي القاهرة وفي شبه جزيرة سيناء في الاسابيع والاشهرالاخيرة لترصد آليات تعامل قوات الأمن المصرية مع احتجاجات المواطنين فيها ولتلقي الضوء على استمرار ذات الممارسات والذهنية القمعية، بعد أكثر من عامين من اندلاع الثورة. ورغم الحديث عن ضرورة اصلاح المؤسسات الامنية كأولوية بل كتحدي محوري لتغيير العلاقة بين الدولة ومواطنيها وبناء أسس الديمقراطية.

و تأتي هاتان الدراستان كتكملة لما سبق لمبادرة الاصلاح العربي أن نشرته كمجموعة من الدراسات حول هيكلية وعقيدة المؤسسات الأمنية في الدول العربية وثقافة التعاطي الأمني مع أي مشكلة وذلك تحت عنوان الأمنقراطيات العربية